أمريكا: لا زلنا نعمل على لم شمل 2053 طفلا مع أسرهم!

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

أعلنت الحكومة الأمريكية أن لديها 2053 طفلا كانوا قد فصلوا عن آبائهم بموجب سياسة” اللا تساهل“مع المهاجرين غير الشرعيين التي يتبعها الرئيس دونالد ترامب، وإنها وضعت خططا مفصلة لكيفية لم شمل الأسر.

وقالت وزارة الأمن الداخلي في وقت متأخر يوم السبت إن لديها ترتيبات لمواجهة انتقادات من محامين يمثلون آباء قالوا إنهم لم يروا أدلة كافية على وجود نظام جيد.

وذكرت الوزارة في بيان إنه تم بالفعل لم شمل 522 طفلا مع أسرهم وجاء البيان بعد ثلاثة أيام من إنهاء ترامب لسياسة فصل الأطفال عن ذويهم على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك بعد أن أثارت صور لأطفال في أقفاص موجة غضب شديدة في الداخل والخارج.

وذكرت الوزارة أن ”حكومة الولايات المتحدة على علم بأماكن تواجد جميع الأطفال المحتجزين لديها وتعمل على لم شملهم مع أسرهم“.

وتأتي هذه التفاصيل الجديدة بعد حالة ارتباك استمرت أكثر من شهرين بشأن كيف يمكن للمهاجرين المحتجزين الذي يُنقلون بين منشآت تديرها إدارات حكومية مختلفة أن يجدوا أطفالهم الذين أرسلوا إلى مراكز إيواء أو دور رعاية في مختلف أرجاء البلاد.

وقال البيان إن إدارة ترامب لديها خطة للم شمل الأطفال مع أسرهم بغرض ترحيلهم.

وقد تستغرق إجراءات الترحيل شهورا ولم يوضح البيان إذا كانت السلطات ستجمع شمل المهاجرين بأطفالهم خلال هذه الفترة. ولم يرد مسؤولون من وزارة الأمن الداخلي على أسئلة عن العملية الموضحة في البيان.

وقال محامون ونشطاء تحدثوا مع المهاجرين إن كثيرين منهم يعتزمون طلب اللجوء ولم يوضح البيان كيفية سير عملية لم الشمل في هذه الحالة.

Facebook Comments

Leave a Reply