إسرائيل تقصف موقعاً عسكرياً قرب دمشق

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

أشار التلفزيون الرسمي السوري صباح اليوم السبت إلى أن صواريخ إسرائيلية أصابت موقعاً عسكرياً قرب دمشق وإن الدفاع الجوي السوري تصدى لها اليوم السبت ودمر صاروخين.

وقال التلفزيون “العدو الإسرائيلي أطلق… عدة صواريخ أرض أرض باتجاه أحد المواقع العسكرية” مضيفا أن الاعتداء الإسرائيلي تسبب في “وقوع خسائر مادية في الموقع”.

وامتنعت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي عن التعليق على تقارير سابقة عن شن مثل هذا الهجوم الليلة الماضية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قصفا صاروخيا “يرجح أن مصدره القوات الإسرائيلية” استهدف مستودعا للأسلحة تابعا للجيش السوري أو القوات المتحالفة معه بعد منتصف الليلة الماضية.

وأضاف المرصد، الذي يراقب من بريطانيا الحرب السورية عبر شبكة من المصادر في سوريا، أن الهجوم أصاب منطقة قرب مدينة الكسوة جنوبي العاصمة دمشق مما تسبب في انفجارات عنيفة.

وكانت القوات الجوية الإسرائيلية قالت إنها أصابت قوافل أسلحة تابعة للجيش السوري وجماعة حزب الله اللبنانية ما يقرب من 100 مرة خلال الحرب السورية المستمرة منذ أكثر من ستة أعوام.

وزاد قلق إسرائيل بشدة من توسع نفوذ إيران خلال هذا الصراع وحذرت من أنها سترد على أي تهديد من طهران.

وتقدم إيران دعما حاسما للرئيس السوري بشار الأسد في قتاله للمعارضة السورية ومتشددي تنظيم الدولة الإسلامية. وساعدت فصائل شيعية مدعومة من إيران، ومنها حزب الله، حكومة دمشق في استعادة السيطرة على أراض في سوريا.

وخلال زيارته لدمشق في أكتوبر تشرين الأول حذر رئيس هيئة الأركان العامة بالقوات المسلحة الإيرانية إسرائيل من مغبة انتهاك الأجواء أو الأراضي السورية.

Facebook Comments

Post a comment