إنفجار في مترو الانفاق في مانهاتن والشرطة تقبض على مشتبه به

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

أعلنت شرطة نيويورك عن وقوع انفجار بمنطقة مانهاتن قرب ساحة تايمز سكوير الشهيرة في وسط المدينة يوم الإثنين 11 ديسمبر.

وقالت السلطات إنه تم إخلاء بعض خطوط قطار الأنفاق، وسط أنباء عن إصابة عدة أشخاص بجروح. ووقع الحادث الذي يُشتبه بأنه إرهابي، عند محطة “بورت أوثوريتي” للحافلات وسط مانهاتن، بالقرب من الشارع 42 على الجادة الثامنة.

وبحسب وكالة “أسوشيتد برس” فإن “منفذ هجوم مانهاتن في نيويورك كان يرتدي حزاما ناسفا وأصيب بجروح وتمكنت الشرطة من اعتقاله”. وأعلن عمدة نيويورك، بيل دي بلاسيو، أن القنبلة  كانت “بدائية الصنع”، مؤكدا أن خدمات المترو عادت إلى طبيعتها باستثناء رقم الخط 42.

وأشار “بلاسيو” أن الأمور عادت إلى طبيعتها، وليس هناك أي أحداث إضافية، موضحا أن انتشار الشرطة في المدينة هو من أجل “حماية المدنيين”. وأضاف: “سوف ننتظر تحقيقات الشرطة، حيث أن المعلومات حتى الآن أن شخصا أخفق بتنفيذ التفجير. وبحسب وسائل إعلام أمريكية، فإن منفذ الهجوم عمره 37 عاما من سكان بروكلين. وقال البيت الأبيض أنه “تم إبلاغ الرئيس بالإنفجار”.

ونقلت قناة (دبليو.ايه.بي.سي) التلفزيونية المحلية في وقت باكر صباح اليوم الاثنين عن مصادر من الشرطة قولها إنه يحتمل أن تكون قنبلة انفجرت في إحدى الأنابيب في ممر تحت الأرض في محطة بورت أوثوريتي.

وذكرت وسائل إعلام إن عدة أشخاص أصيبوا بجروح وذكر تلفزيون (دبليو.بي.آي.إكس) نقلا عن مصادر إن رجلا “ربما يحمل عبوة ناسفة أخرى” اعتقل في محطة مترو الأنفاق.

وكانت شرطة نيويورك قالت في تغريدة على صفحتها الرسمية على تويتر إنها تتعامل مع أنباء عن انفجار مجهول المصدر في وسط مانهاتن وإنه جرى إخلاء بعض خطوط قطار الأنفاق.

وذكرت وسائل إعلام محلية والبيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب أحيط علما بالحادث. وأثرت أنباء الواقعة على الأسواق المالية خلال التعاملات، مقلصة العقود الآجلة لمؤشر ستاندر آند بورز 500 وتراجع الدولار أمام الين وزادت أسعار أذون الخزانة الأمريكية.

وجاء الحادث بعد أقل من شهرين من قيام مهاجر أوزبكي بقتل ثمانية أشخاص باقتحامه مسارا للدراجات في نيويورك بسيارته في هجوم أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه. وفي سبتمبر أيلول 2016 أصاب رجل أكثر من 24 شخصا عندما فجر قنبلة محلية الصنع في حي تشيلسي بنيويورك.

Facebook Comments

Post a comment