الأمير محمد بن سلمان: سوف ندمر التطرف

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

لم يتأخر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في التعليق على التحوّل الجديد في توجهات المملكة العربية السعودية. فقد قال إن مشروع الصحوة انتشر في المنطقة بعد العام 1979 لأسباب كثيرة، “فلم نكن بهذا الشكل في السابق، نحن فقط نعود إلى ما كنا عليه، إلى الإسلام المنفتح على جميع الأديان والتقاليد والشعوب”.

كلام بن سلمان جاء خلال جلسة نقاشية على هامش مبادرة مستقبل الاستثمار التي انطلقت اليوم الثلاثاء في الرياض، بحيث أضاف الأمير بن سلمان أن “70% من الشعب السعودي تحت سن الـ30، وبصراحة لن نضيع 30 سنة من حياتنا في التعامل مع أي أفكار متطرفة، سوف ندمرهم اليوم، لأننا نريد أن نعيش حياة طبيعية تترجم مبادئ ديننا السمح وعاداتنا وتقاليدنا الطيبة، ونتعايش مع العالم ونساهم في تنمية وطننا والعالم”.

وأشار إلى أننا “اتخذنا خطوات واضحة في الفترة الماضية بهذا الشأن، وسوف نقضي على بقايا التطرف في القريب العاجل، ولا أعتقد أن هذا يشكل تحدٍ، فنحن نمثل القيم السمحة والمعتدلة والصحيحة، والحق معنا في كل ما نواجه”.

وقد فاجأ ولي العهد، المشاركين في منتدى مستقبل الاستثمار في الرياض، كيف شرح بطريقة مبسطة فكرة مشروع “نيوم”.

وأخرج بن سلمان، خلال جلسة حوارية من جيبيه هاتفين: جهاز ذكي والآخر تقليدي، وأوضح أن ما ستكون عليه منطقة “نيوم” هو بمثابة الفرق بين هذا الجهاز وذاك.

وتساءل الأمير محمد: “ما هو نيوم بشكل مختصر؟، وأجاب قائلا: “الفرق الذي سيكون في منطقة نيوم، هو مثل الفرق بين هذا الهاتف وهذا الهاتف، هذا ما سوف نعمله في داخل نيوم”.

وقال إن ذلك المشروع سيكون أول منطقة خاصة تشمل أراضٍ من الأردن ومصر، مشيراً إلى أن مشروع “نيوم”، يأتي في إطار التطلعات الطموحة لرؤية 2030 الاقتصادية.

وسستركز منطقة نيوم على 9 قطاعات استثمارية متخصصة هي: مستقبل الطاقة والمياه ومستقبل التنقل ومستقبل التقنيات الحيوية ومستقبل الغذاء ومستقبل العلوم التقنية والرقمية ومستقبل التصنيع المتطور ومستقبل الإعلام والإنتاج الإعلامي ومستقبل الترفيه ومستقبل المعيشة الذي يمثل الركيزة الأساسية لبقية القطاعات.

ما هو نيوم؟

أعلنت السعودية عن خطة تبلغ قيمتها 500 مليار دولار لإقامة منطقة تجارية وصناعية ترتبط بالأردن ومصر، في أكبر مسعى حتى الآن لتحرير المملكة من الاعتماد على صادرات النفط.

محمد بن سلمان: المنطقة المسماة “نيوم” التي ستقام على مساحة 26 ألفا و500 كيلومتر مربع ستركز على صناعات مثل الطاقة والمياه والتكنولوجيا الحيوية والغذاء والتصنيع المتقدم والترفيه. رويترز

وقال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إن المنطقة المسماة “نيوم” التي ستقام على مساحة 26 ألفا و500 كيلومتر مربع ستركز على صناعات مثل الطاقة والمياه والتكنولوجيا الحيوية والغذاء والتصنيع المتقدم والترفيه.

جاء الإعلان في الوقت الذي ينعقد فيه مؤتمر استثماري دولي في الرياض يجمع أكثر من 3500 شخص من 88 دولة.

والمؤتمر الذي ينظمه صندوق الاستثمارات العامة، صندوق الثروة السيادية الرئيسي في المملكة، ويحمل اسم مبادرة مستقبل الاستثمار هو مسعى لتقديم أكبر مصدر في العالم للنفط كوجهة استثمارية عالمية رائدة.

وقال بن سلمان إن الطلب على النفط سيزيد بين عامي 2030 و2040 بسبب احتياجات البتروكيماويات والصناعات الأخرى لا إنتاج الطاقة فحسب، معتقداً أن لا انخفاض في “الطلب على النفط بل سيتزايد ما بين عام 2030 و2040”.

وعلى الرغم من تمتعه بالثراء، يواجه اقتصاد السعودية صعوبات للتغلب على انخفاض أسعار النفط. ودشن الأمير محمد سلسلة إصلاحات اقتصادية واجتماعية مثل السماح بقيادة المرأة للسيارات لتحديث المملكة.

ويأمل مسؤولون في أن يجمع برنامجا للخصخصة، بما في ذلك بيع خمسة بالمئة من أرامكو السعودية العملاقة للنفط، 300 مليار دولار. وتقلص الرياض البيروقراطية وتزيل العوائق أمام الاستثمار. وقالت يوم الأحد إنها ستسمح للمستثمرين الأجانب الاستراتيجيين بتملك أكثر من عشرة بالمئة في الشركات السعودية المدرجة.

وقد تكون نيوم محورا رئيسيا للاستثمار الجديد. وقال الأمير محمد إن من المتوقع أن تضخ الحكومة السعودية وصندوق الاستثمارات العامة ومستثمرون محليون وعالميون أكثر من نصف تريليون دولار في المنطقة في السنوات المقبلة.

بن سلمان: من المتوقع أن تضخ الحكومة السعودية وصندوق الاستثمارات العامة ومستثمرون محليون وعالميون أكثر من نصف تريليون دولار في المنطقة في السنوات المقبلة. رويترز

وقال صندوق الاستثمارات العامة إن المنطقة التي ستقام بمحاذاة البحر الأحمر وخليج العقبة قرب خطوط التجارة البحرية المارة في قناة السويس ستعمل كمدخل إلى جسر الملك سلمان المزمع، الذي سيربط بين مصر السعودية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن صندوق الاستثمارات قوله إن “من الأساسات التي يقوم عليها مشروع نيوم إطلالته على ساحل البحر الأحمر، الذي يعد الشريان الاقتصادي الأبرز… بالإضافة إلى أن الموقع يعد محورا يربط القارات الثلاث آسيا وأوروبا وأفريقيا” .

ولم يصدر تعقيب على الخطة حتى الآن من الأردن ومصر وكلاهما حليف مقرب للسعودية. وتقول الرياض إنها تجرى اتصالات بالفعل مع مستثمرين محتملين وإنها ستستكمل المرحلة الأولى من المشروع بحلول 2025.

وعين الأمير محمد، كلاوس كلاينفيلد وهو رئيس تنفيذي سابق لسيمنس وألكوا، لإدارة مشروع نيوم.

إلى ماذا تحتاج السعودية؟

ستحتاج السعودية إلى موارد مالية وفنية ضخمة لإقامة نيوم على النطاق الذي تطمح إليه. وتشير خبرات سابقة إلى أن هذا قد يكون صعبا.

وتسببت البيروقراطية في تباطؤ الكثير من خطط التطوير السعودية، ويتوخى مستثمرو القطاع الخاص الحذر بشأن الدخول في مشاريع حكومية لأسباب من بينها عدم وضوح البيئة التشريعية.

ويقول صندوق الاستثمارات العامة إن المنطقة، التي سيكون لها قوانين ضريبية وأخرى للعمل خاصة بها ونظام تشريعي مستقل، ستعتمد فقط على طاقة الرياح والطاقة الشمسية، وهو هدف قد يكون من الصعب تحقيقه عمليا.

المشروع يبرز طموح الأمير محمد لإنقاذ الاقتصاد من الضرر الشديد الذي تسبب به انخفاض أسعار النفط.

لكن المشروع يبرز طموح الأمير محمد لإنقاذ الاقتصاد من الضرر الشديد الذي تسبب به انخفاض أسعار النفط. وقال صندوق الاستثمارات العامة إن نيوم ستحد من تسرب الأموال إلى خارج المملكة عبر توسيع خيارات الاستثمار المحلي المحدودة.

وبيع الحكومة المزمع لحصة خمسة بالمئة في أرامكو السعودية العملاقة للنفط، والذي قد يجمع عشرات المليارات من الدولارات، هو أحد المصادر الرئيسية لتمويل استثمارات صندوق الاستثمارات العامة في المستقبل. ويدير الصندوق حاليا أصولا قيمتها حوالي 230 مليار دولار.

وأبلغ ياسر الرميان مدير صندوق الاستثمارات العامة المؤتمر أن المملكة تتجه صوب تنفيذ الطرح العام الأولي لأسهم أرامكو في 2018 لكنه لم يذكر في أي أسواق للأسهم سيجري إدراج الشركة.

وقال أمين الناصر الرئيس التنفيذي لأرامكو للصحفيين إنه بالإضافة إلى الرياض، جرت دراسة أسواق مثل نيويورك وطوكيو وهونج كونج من أجل إدراج خارجي محتمل وإن القرار بهذا الشأن لم يتخذ بعد.

Facebook Comments

Post a comment