المرصد السوري: البغدادي قُتل!

');

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

لا يمكن تعداد المرات التي أشارت فيها وسائل الإعلام نقلاً عن مصادر غربية وعربية إلى خبر احتمال مقتل زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي، وخصوصاً بعد اعلان يوم أمس الإثنين انتصار القوات العراقية على التنظيم المتشدد في الموصل.

وقد قال المرصد السوري لحقوق الإنسان لـ “رويترز” اليوم الثلاثاء إن لديه “معلومات مؤكدة” تفيد بمقتل زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي، في الوقت الذي لم تنشر فيه المواقع الإلكترونية وحسابات التواصل الاجتماعي الموالية للتنظيم أي أنباء بخصوص احتمال وفاة البغدادي.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد لرويترز “(لدينا) معلومات مؤكدة من قيادات أحدهم من الصف الأول في تنظيم الدولة الإسلامية بريف دير الزور الشرقي”، في الوقت الذي أعلنت وفاة البغدادي مرات عدة قبل ذلك.

وأضاف عبد الرحمن أن مصادر في تنظيم داعش أبلغت مصادر المرصد في بلدة دير الزور بشرق سوريا بأن البغدادي توفى “لكن ما حددوا امتى”.

البيت الأبيض لم يؤكد مقتل البغدادي

من جهته، قال مستشار كبير بالبيت الأبيض اليوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة لم تتمكن بعد من التحقق من تقرير عن مقتل أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش.

الولايات المتحدة لم تتمكن بعد من التحقق من تقرير عن مقتل أبو بكر البغدادي- الصورة رويترز

وقال سيباستيان جوركا نائب مساعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لقناة فوكس نيوز التلفزيونية إن البيت الأبيض سيتحقق من التقرير “وسنطلع على معلومات المخابرات المتاحة… وسنصدر بياناً عندما تتجمع لدينا الحقائق اللازمة لذلك”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت في يونيو حزيران إنها ربما قتلت البغدادي حين استهدفت إحدى ضرباتها الجوية تجمعاً لقيادات التنظيم المتشدد على مشارف مدينة الرقة السورية. لكن واشنطن قالت إنها ليس لديها معلومات تؤكد وفاته كما عبّر مسؤولون غربيون وعراقيون عن تشككهم.

وستكون وفاة البغدادي الذي أعلن قيام دولة الخلافة من على منبر في الموصل في العام 2014 إحدى أقوى الضربات التي توجه لتنظيم داعش التي تحاول المقاومة في مناطق سيطرتها الآخذة في الانكماش بسوريا والعراق.

Facebook Comments

Post a comment