باكستان: استسلام أكثر من 300 مسلح انفصالي من البلوخ

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

سلّم أكثر من 300 مسلح انفصالي من البلوخ أنفسهم خلال الأشهر القليلة الماضية، وذلك بعد مراسم أقيمت للاحتفال بإلقاء السلاح وعودة المسلحين للحياة المدنية.

تأتي عملية الاستسلام في إطار جهود الحكومة الرامية لإنهاء تمرد استمر عشر سنوات في إقليم بلوخستان بجنوب غرب البلاد، بأن عرضت الحكومة العفو ومكافآت مالية على الجنود والقادة لمساعدتهم على إعادة الاندماج في المجتمع.

وفي مراسم أقيمت في حديقة برلمان بلوخستان بمدينة كويتا عاصمة الإقليم سلم نحو 313 مسلحا من ثلاث حركات انفصالية أسلحتهم لرئيس حكومة إقليم بلوخستان.

وقال رئيس حكومة الإقليم في المراسم التي جرت يوم السبت “سأعانق جميع أولئك الذين يؤمنون بوحدة وسيادة باكستان، لكنني لن أتسامح مع من سيتحدون إرادة الدولة”.

ويقول مسؤولون بالحكومة الباكستانية إن حوالي ألفي مسلح سلموا أنفسهم خلال 18 شهرا. وفي أبريل نيسان، أقامت الحكومة مراسم مماثلة سلم فيها نحو 400 مسلح أسلحتهم.

وبموجب الاتفاق، يحصل الجنود على 500 ألف روبية (4700 دولار) بينما يتلقى القادة الكبار حوالي مليون روبية (9500 دولار) لمساعدتهم وأسرهم على بدء حياة جديدة.

Facebook Comments

Leave a Reply