بالفيديو: بحر نفايات جديد في صيدا؟

أثار الفيديو الذي نشرته الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية-لا فساد حفيظة اللبنانيين حول السياسات الخاطئة التي تنتهجها الحكومة اللبنانية لمعالجة أزمة النفايات التي ضربت لبنان منذ تموز العام 2015. وقد أظهر الفيديو الذي حصل على أكثر من 100 ألف مشاهدة، عمل معمل معالجة النفايات المنزلية الصلبة في صيدا-جنوب لبنان، وقيامه بتلويث البيئة على الرغم من كل التصريحات الصحافية التي أطلقها القيمون على المعمل، الأمر الذى أدى إلى إحداث خلل بيئي، وانتشار الروائح المقززة بحسب ما روى بعض سكان المحلة لموقع “نيوزويك الشرق الأوسط”.

تجدر الإشارة إلى أنه كان يفترض مراعاة شركة IBC المشغلة للمعمل الشروط الصحية والبيئية اللازمة التي تمنع المناظر المؤذية وانبعاث الروائح التي تضر بالصحة العامة وتلوث البيئة، إلا أن ذلك ما لم يحصل، بحسب الناشطين البيئين الذين يتابعون ويلاحقون نشاط المعمل.

“نيوزويك الشرق الأوسط” تواصلت مع فريق عمل جمعية “لا فساد”، الذين أكدوا أنهم لا يستطيعون التصريح حول عملهم الحالي، ولكنهم يعدون اللبنانيين بالمزيد من الفيديوهات التي ستظهر تباعاً خلال الفترة المقبلة.

وفي ما يلي الفيديو الخاص بمعمل معالجة النفايات الصلبة في صيدا:

Facebook Comments

Post a comment