بالفيديو: غرس شجرة أرز في حديقة مقر الأمم المتحدة

نيوزويك الشرق الأوسط، الوكالة الوطنية للإعلام

قام السفير نواف سلام، بمشاركة الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس، بزرع شجرة أرز من لبنان في حديقة الأمم المتحدة في نيويورك، لمناسبة عيد الاستقلال.

وألقى سلام كلمة للمناسبة، توجه فيها إلى الحضور بالقول: “أهلا وسهلا بكم جميعا في هذا اليوم المميز، 22 تشرين الثاني 2017، العيد الـ 74 لاستقلال لبنان، العضو المؤسس في الأمم المتحدة”.

أضاف: “أود في هذه المناسبة أن أعبر عن تقدير الشعب اللبناني العميق للدعم المتواصل الذي قدمته الأمم المتحدة لبلادي، من أجل حماية سيادته ووحدة أراضيه طوال العقود الماضية. وتأكيدا على أهمية العلاقات بين لبنان والأمم المتحدة، يشرفنا اليوم، السيد الأمين العام، أنكم قبلتم هذه الهدية من لبنان، شجرة أرز، وخصصتم لنا وقتا في هذا اليوم بالذات، الثاني والعشرين الثاني من تشرين الثاني، لنزرعها معا في حدائق الأمم المتحدة”.

وتابع: “في “ملحمة جلجامش”، أقدم عمل أدبي معروف، نجد إشارة إلى شجرة الأرز، حيث أن جلجامش وانكيدو يواجهان همبابا في “غابة الأرز”. ومعلوم أن الأرز في الكتاب المقدس هو رمز للصلاح: “الصالح كالنخلة يزهو، كالأرز في لبنان ينمو” (المزمور 92:12).

وشجرة الأرز التي كانت من القدم رمزا للأزلية، والقوة والعزم، هي التي اختيرت رمزا للبنان ووضعت في وسط علمه”.

وتوجه إلى غوتيريس بالقول: “لا شك في أن السلام هو الهدف الأول لمنظمة الأمم المتحدة. لذلك، أود أن أختم بهذه الكلمات لكاتب “الأمير الصغير”، أنطوان دو سانت أكزوبيري: “السلام شجرة تنمو ببطء. وعلينا كما شجرة الأرز أن نغرس أكثر فأكثر في الأرض الوعرة لتدعيم وحدتها”.

غوتيريس

بدوره ألقى غوتيريس كلمة اشاد فيها بما “قدمه لبنان في مسيرة الأمم المتحدة”، وبدوره “في الديبلوماسية المتعددة الأطراف”. كما أشار إلى “ما بذله لبنان من تضحيات جسام، والأعباء التي يتحملها جراء استضافته لهذه الاعداد غير المستوعبة بالنسبة لحجمه من اللاجئين”.

وكانت مناسبة هنأ فيها غوتيريس السفير سلام على انتخابه قاضيا في محكمة العدل الدولية، منوها ب”نجاحه في السنوات الماضية في تمثيل لبنان والدفاع عن مصالحه في أصعب الظروف”، معتبرا ان انتهاء ولايته كمندوب دائم للبنان في الأمم المتحدة سيفقد المنظمة الدولية “صوتا حكيما وصديقا محبوبا”.

Facebook Comments

Post a comment