حدث في مثل هذا اليوم: 28 مارس 2009

نوره الشحّي

نيوزويك الشرق الأوسط

في مثل هذا اليوم من التاريخ، وبعد 19 محاولة اغتيال قبيل وصوله إلى الإمارات، تم اغتيال القائد الشيشاني سليم ياماداييف في إمارة دبي. وكان قائد عام شرطة دبي آنذاك، الفريق ضاحي خلفان القائد قد كشف عن تفاصيل جريمة الاغتيال بعد أسبوع من حدوثها  قائلاً إن السلطات الإماراتية تلاحق عن طريق الإنتربول أدم ديلمخانوف نائب رئيس الوزراء الشيشاني وهو في نفس الوقت ابن عم الرئيس الشيشاني كونه شريكاً في الجريمة التي وصفها  الفريق ضاحي بأنها “جريمة قذرة”.

وقال الفريق ضاحي: “تم القاء القبض على شخصين ضالعين في الجريمة، وهما إيراني وطاجيكي، وسوف نلاحق عن طريق الإنتربول كل من خطط لهذا لإغتيال ياماداييف على أراضي دبي، وخاصة نائب رئيس الوزراء الشيشاني أدم ديلمخانوف… كما أنني أشدد على أن إيران وإستخباراتها لا علاقة لها بالجريمة رغم ضلوع أحد مواطنيها في الجريمة، كما أن الجماعات الإسلامية السلفية لا علاقة لها كذلك بإغتيال ياماداييف، ولم تتم الجريمة على إثر عراك في أحد البارات كما قالت وسائل إعلام شيشانية، فكل هذه الروايات محض كذب وإفتراء… فقد تم اغتيال ياماداييف في مرآب المنزل الذي يقطنه في دبي حينما عاجله أحد الأشخاص برصاصات من الخلف استقرت في رأسه… سوف نظل نرحب بالجميع على أراضينا دون تمييز بين دين أو جنسية أو لون، ولكننا بكل تأكيد لانرحب بقاتل مأجور، أو بعصابات تصفية الحسابات السياسية، أو بالخارجين على القانون، وعلى كل دولة تؤرقها الصراعات الدموية ألا تنقل معاركها إلى أراضينا”.

Facebook Comments

Leave a Reply