رئيس البرازيل متهم بالفساد؟

نيوزويك الشرق الأوسط، رويتر.

وجهت إلى الرئيس البرازيلي السابق لويس ايناسيو لولا دا سيلفا تهمة فساد جديدة يوم أمس الثلاثاء في مزاعم بقبوله 6 ملايين ريال برازيلي (1.9مليون دولار) كرشوة مقابل إصداره مرسوما يمدد من خلاله الحوافز المقدمة لقطاع صناعة السيارات.

وبحسب وثائق للمحكمة فقد قبل القاضي الفيدرالي فاليسني دي سوزا أوليفيرا تهم الفساد التي وجهها الادعاء العام إلى لولا دا سيلفا بالإضافة إلى أحد وزرائه السابقين وخمسة آخرين في قضايا مرتبطة بالفساد.

ولولا دا سيلفا متهم في خمس قضايا فساد وتمت إدانته في قضايا أخرى مما يهدد بمنعه من الترشح للانتخابات الرئاسية القادمة حسبما يخطط.

وقال بيان للمحامي الذي يمثل لولا دا سيلفا إن موكله بريء وإن التهم ترقى إلى مستوى الاضطهاد السياسي.

Facebook Comments

Post a comment