فرنسا: موقف أوروبي موحد وقوي إذا فرضت أمريكا مزيدا من الرسوم

نيوزويك الشرق الأوسط، وكالات

حذّر وزير المالية الفرنسي برونو لومير يوم الأحد ٨ يوليو خلال مؤتمر اقتصادي في منطقة “آكس-أون-بروفانس”، الولايات المتحدة من مغبة فرض المزيد من الضرائب على المنتجات الأوروبية، قائلاً “إذا تعرضنا للهجوم، سنرد بشكل جماعي و بحزم”.

وأشار إلى أنه يتوجب على الولايات المتحدة أن تتوقع رد فعل قويا وموحدا من أوروبا في حالة فرض أي زيادات أخرى للرسوم الجمركية محذرا من أن حربا تجارية تدور بالفعل.

وشرح ”إذا حدثت زيادة في الرسوم الجمركية غدا، على صناعة السيارات مثلا، فإن رد فعلنا سيكون موحدا وقويا بما يظهر أن أوروبا قوة موحدة وذات سيادة“.

وأضاف قائلاً: ”لم يعد السؤال إن كانت حرب تجارية ستقع أم لا، فالحرب بدأت بالفعل… وفي ظل العولمة، لا بد للدول الاوروبية من أن تتحد، لان ما يريده شركاؤنا أو خصومنا هو خلق انقسام بيننا..فما تريده الولايات المتحدة هو إحداث شرخ في العلاقات بين فرنسا وألمانيا حول مسألة التجارة“.

،كانت أميركا قد فرضت يوم الجمعة رسوما جمركية على بضائع صينية تم تقدير قيمتها بحوالي 34 مليار يورو (39.945$ مليار دولار)، وهو ما دفع بكين الى الرد باتخاذ تدابير مماثلة وبنفس القيمة في وجه البضائع الأميركية.
 وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قد لوّح أيضاً بعزمه على فرض رسوم جمركية تصل إلى %20 على الصادرات الاوروبية من السيارات لبلاده.
وكان قد سبق ذلك وضع ترمب رسوما جمركية على واردات الصلب والألومنيوم التي تصدرها كندا والاتحاد الاوروبي والمكسيك وروسيا بدءاً من  اول يونيو الماضي، وكانت النتيجة قيام الدول المتضررة برفع الأمر لمنظمة التجارة العالمية.

Facebook Comments

Leave a Reply