ماذا قال السيد حسن نصر الله عن معركة عرسال؟

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

 أطل أمين عامّ حزب الله السيد حسن نصر الله اليوم الأربعاء متحدثاً عن معركة عرسال بالقول إن الحزب يقترب من هزيمة جبهة النصرة المعروفة حالياً باسم جبهة فتح الشام في معركة على الحدود بين لبنان وسوريا.

نصر الله: نحن أمام انتصار عسكري وميداني كبير جداً.

وقال نصر الله في خطاب تلفزيوني “نحن أمام انتصار عسكري وميداني كبير جداً” مشيراً إلى أن مسلحي جبهة النصرة خسروا معظم الأراضي التي سيطروا عليها في منطقة جرود عرسال الجبلية الحدودية، مضيفاً أن حزب الله على استعداد لتسليم الجيش اللبناني المناطق التي ينتزعها من المقاتلين المتشددين.

نصر الله أشار إلى أن مفاوضات جادة بدأت أمس الثلاثاء بين مسؤولين لبنانيين وجبهة فتح الشام بشأن انسحاب ما تبقى من المسلحين إلى أراض تسيطر عليها المعارضة في سوريا، موضحاً أنه “بدأت أمس مفاوضات جدية أفضل من أي وقت مضى تقودها جهة رسمية لبنانية. حصل شيء من التقدم لكن لا زالت مطالبة (جبهة) النصرة بعيدة عن الواقع”، مشدداً أنه ينبغي اتفاق الحكومتين اللبنانية والسورية وحزب الله على الشروط.

وقال نصر الله إن حزب الله حارب جنباً إلى جنب مع الجيش السوري في الجانب السوري من الحدود حول بلدة فليطة وإنه طهر المنطقة من المسلحين.

كان حزب الله قد حقق مكاسب سريعة ضد جبهة فتح الشام منذ أن بدأ هجوماً مع الجيش السوري يوم الجمعة الماضي لطرد المسلحين من آخر موطئ قدم لهم على الحدود. وقد ركزت العملية التي جرت على مشارف بلدة عرسال على متشددين من جبهة فتح الشام. ومن المتوقع أن تستهدف المرحلة التالية جيبا قريباً من الأراضي يسيطر عليه متشددون من تنظيم داعش.

ولعب حزب الله دوراً رئيسيا في محاربة المتشددين بمنطقة الحدود في الحرب السورية فضلاً عن دعمه العسكري الحاسم للرئيس السوري بشار الأسد.

Facebook Comments

Post a comment