مذيعة روسية تترشح للإنتخابات ضد بوتين!

');

نيوزويك الشرق الأوسط، وكالات

قررت المذيعة التلفزيونية الشهيرة كسينيا سوبتشاك العاملة في قناة “دوجد” الروسية، الترشح للانتخابات الرئاسية في روسيا، لتواجه الرئيس فلاديمير بوتين الذي سبق أن كان مستشاراً لوالدها خلال تسعينات القرن الماضي.

وقالت سوبتشاك في رسالة بعثتها إلى صحيفة “فيدوموستي” الروسية: “أنا، كسينيا سوبتشاك، البالغة من العمر 35 عاماً، أعيش وأعمل في روسيا طول حياتي، وأنا قلقة جداً على مستقبل بلادي. أتعامل بمسؤولية مع أي خطط في المجال الاجتماعي، وبعد أن كنتُ أدرس كافة المخاطر المحتملة والمصاعب المتعلقة بهذه المهمة، قررتُ أن مشاركتي في الانتخابات الرئاسية المقبلة ستكون خطوة في الطريق المؤدية إلى التغيرات اللازمة التي تحتاجها بلادنا”.

وحسب رأي سوبتشاك فإن ترشحها لهذه الانتخابات سيكون مفيداً كما للمعارضة الروسية وكذلك للمجتمع بأسره، علماً أن سوبتشاك هي ابنة عمدة مدينة سان بطرسبورغ الراحل الراحل أناتولي سوبتشاك الذي عمل الرئيس بوتين مستشاراً له مطلع تسعينيات القرن الماضي، حسبما نقلت قناة روسيا اليوم الممولة من الدولة الروسية.

تجدر الإشارة إلى أن كسينيا تتخذ موقفاً معارضاً تجاه السلطة الحالية في روسيا على الرغم من العلاقات الودية مع عائلة بوتين، وهي تعمل في قناة “دوجد” الروسية المعارضة للسلطة وتمارس نشاطاً اجتماعياً واسعاً، كما كانت محط اهتمام وسائل الإعلام الروسية أثناء مشاركتها في أمسيات علمية.

Facebook Comments

Post a comment