الاشتباه بقيام شاب بقتل والديه في جامعة بولاية ميشيجان الأمريكية!

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

تشتبه السلطات الأميركية في ولاية ميشيجان بأن مسلحاً قام بقتل شخصين في المدينة الجامعية بجامعة سنترال ميشيجان خلال خلاف عائلي يوم الجمعة، وأنه مازال هاربا.

وقال اللفتنانت لاري كلاوس من قوة شرطة الجامعة إنه عُثر على القتيلين وهما ليسا من الطلاب في المبني السكني في الجامعة في ماونت بليزينت على بعد 200 كيلومتر شمالي غربي ديترويت. وقال إن المشتبه به اسمه إريك ديفيز جي أر ويبلغ من العمر 19 عاما.

وقال ريك سنيدر حاك ميشيجان في مؤتمر صحفي بعد ظهر الجمعة “إنه حادث فردي ولكن لدينا قتيلين في إحدى منشآت السكن. إنه أمر صادم. “لن نتوقف حتى نحل هذه المسألة ونضبط هذا الشخص”.

ووقع هذا الحادث بعد أسبوعين من قيام شاب عمره 19 عاما مسلح ببندقية بقتل 17 طالبا في مدرسة ثانوية بولاية فلوريدا.

وقال مسؤولون إن ديفيز يعتبر مسلحا وخطيرا. وتساعد السلطات المحلية وسلطات الولاية الشرطة الجامعية في التحقيق في الحادث والبحث عن المسلح. وقال مسؤولون بالجامعة على تويتر إن القتيلين هما جيمس ديفيز وديفا ديفيز وكلاهما عمره 47 عاما وهما والدا المشتبه به.

وقال إيمانويل كريس ويلش وهو نائب بولاية ايلينوي في تعليق على تويتر إن جيمس ديفيز الأب ضابط شرطة في بيلوود بولاية ايلينوي.

وطلبت السلطات من أولياء الأمور وآخرين ممن كان متوقعا وصولهم إلى الحرم الجامعي يوم الجمعة لاصطحاب الطلاب لعطلة الربيع عدم الحضور أثناء وجود المشتبه به طليقا.

وقال كلاوس للصحفيين إن ديفيز نُقل لمستشفى محلي مساء الخميس بعد تعاطيه جرعة زائدة من المخدرات على ما يبدو .

Facebook Comments

Leave a Reply