ريال ينتفض أمام بيتيس في مباراة شهدت ثمانية أهداف!

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

قاد سيرجيو راموس وكريستيانو رونالدو انتفاضة ريال مدريد المذهلة في الشوط الثاني ليفوز 5-3 على مستضيفه ريال بيتيس في مباراة مثيرة في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم اليوم الأحد شهدت أداء هجوميا قويا من حامل اللقب وأيضا ظهور نقاط ضعفه.

وأحرز دييجو كوستا مهاجم أتليتيكو مدريد هدفه الأول في الدوري في ستة أسابيع ليقود فريقه للفوز 2-صفر على أتليتيك بيلباو ويقلص الفارق مع برشلونة المتصدر إلى سبع نقاط.

ويحتل أتليتيكو المركز الثاني برصيد 55 نقطة متأخرا بسبع نقاط عن برشلونة الذي انتصر 2-صفر على مستضيفه إيبار أمس السبت.

ويملك ريال 45 نقطة في المركز الرابع لكنه يستطيع التقدم فوق بلنسية صاحب المركز الثالث برصيد 46 نقطة لو انتصر في ليجانيس في مباراة مؤجلة يوم الأربعاء.

وافتتح ماركو اسينسيو التسجيل لريال بضربة رأس في الدقيقة 11 لكن عيسى ميندي أدرك التعادل لصاحب الأرض في الدقيقة 33 قبل أن يتعثر ناتشو فرنانديز ويضع الكرة داخل شباك فريقه ريال لينهي بيتيس صاحب المركز التاسع الشوط الأول متقدما.

وسيطرت الأجواء الاحتفالية على استاد بينيتو بيامارين لكن راموس المولود في بيتيس أفسد هذه الأجواء عندما قفز أعلى من الجميع وحولها الكرة بضربة رأس داخل الشباك بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني.

وأهدر جاريث بيل فرصتين للتسجيل قبل أن يعيد اسينسيو المتألق التقدم لريال بتسديدة مباشرة بعد هجمة مرتدة سريعة. وبدا أن رونالدو حسم الفوز بتسديدة من داخل منطقة الجزاء بعد مرور ساعة من اللعب.

وقلص البديل سيرجيو ليون الفارق لبيتيس في الدقيقة 85 ليهيأ المباراة لنهاية مثيرة لكن البديل كريم بنزيمة هز الشباك في الوقت المحتسب بدل الضائع وهو الهدف 13 لريال في اخر ثلاث مباريات بعد الفوز 3-1 على باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري الأبطال يوم الأربعاء والانتصار الساحق 5-2 على ريال سوسيداد في الدوري الأسبوع الماضي.

واجتهد فريق المدرب دييجو سيميوني للحصول على النقاط الثلاث في مواجهة بدنية معتادة مع منافسه القادم من إقليم الباسك لكن الفرنسي كيفن جاميرو افتتح التسجيل لصاحب الأرض في الدقيقة 67 بتسديدة منخفضة في الزاوية البعيدة.

وحٌرم كوستا، الذي غاب عن الفوز 4-1 على كوبنهاجن في ذهاب دور 32 للدوري الاوروبي يوم الخميس، من ركلة جزاء في الشوط الأول لكنه هز الشباك في الدقيقة 80 بعد تمريرة من جاميرو.

وطُرد مهاجم تشيلسي السابق بعد قفزه للاحتفال مع الجماهير بعد تسجيل هدفه السابق ضد خيتافي في السادس من يناير كانون الثاني لكن احتفاله كان هادئا هذه المرة عقب حصوله على إنذار في الشوط الأول.

وفاز ريال سوسيداد 3-صفر على ضيفه ليفانتي المتعثر اليوم ليرفع رصيده إلى 29 نقطة وتقدم للمركز 12 بينما ازدادت معاناة ليفانتي وتجمد رصيده عند 20 نقطة وبفارق نقطتين عن منطقة الهبوط.

وسجل تشابي بريتو الهدف الأول من ركلة جزاء بعد مرور عشر دقائق وأضاف خوانمي الهدف الثاني قبل سبع دقائق من نهاية الشوط الأول. واختتم سيرجيو كاناليس الثلاثية بعد عشر دقائق من الشوط الثاني.

Facebook Comments

Leave a Reply