سعد الحريري يتلقى دعوة سعودية، وتغييرات في المملكة!

نيوزويك الشرق الأوسط، رويترز

بعد مرور أربعة أشهر على إعلان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته المفاجئة من المملكة العربية السعودية، برز اليوم الإثنين دعوة المبعوث السعودي الحريري لزيارة المملكة مجدداً، ليمهد الطريق لأول زيارة له منذ استقالته في نوفمبر/ تشرين الثان الماضي.

وأشار المكتب الصحفي دون الخوض في تفاصيل إلى أن الحريري تلقى الدعوة من المبعوث السعودي نزار العلولا اليوم الاثنين، موضحاً أنه سيلبي الدعوة في أقرب وقت ممكن.

وقال الحريري عقب الاجتماع مع المبعوث السعودي نزار العلولا في بيروت “السعودية هدفها الأساسي أن يكون لبنان سيد نفسه، وهي حريصة على استقلال لبنان الكامل، وسنرى كيف سنتعاون معها في شأن المؤتمرات الدولية المقبلة”.

وكانت آخر زيارة للحريري للمملكة في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني وأعلن استقالته من هناك في خطاب بثه التلفزيون بعدها بيوم. واتهم مسؤولون لبنانيون السعودية بإجبار الحريري حليفها الوثيقة على الاستقالة ووضعه قيد إقامة جبرية فعلية إلى أن تدخلت فرنسا. وتنفي السعودية ذلك.

وعاد الحريري إلى بيروت بعدها بأسابيع وعدل عن استقالته ليطوي صفحة أزمة أثارت مخاوف على استقرار لبنان السياسي والاقتصادي.

وبعد عودته أكدت حكومته الائتلافية التي تضم جماعة حزب الله اعتمادها سياسة النأي بالنفس عن الصراعات في العالم العربي. وتتهم السعودية حزب الله بشن حروب عبر الشرق الأوسط بالوكالة عن إيران.

وأعلن لبنان سياسة النأي بالنفس في 2012 لإبعاد البلاد عن الصراعات في المنطقة مثل الحرب الدائرة في سوريا المجاورة. لكن حزب الله أرسل آلافا من مقاتليه عبر الحدود دعما للرئيس السوري بشار الأسد.

وفي سياق آخر على الجانب السعودي، أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، اليوم الإثنين، مجموعة من الأوامر الملكية، تضمنت إعفاء عدد من الأمراء الذين كانوا يمسكون عدداً من المناصب العالية في عدد من الوزارات، وتعيين أسماء جديدة من خارج دائرة العائلة الملكية.

وقد أنهت الأوامر الملكية خدمات الفريق الأول الركن عبد الرحمن بن صالح البنيان رئيس هيئة الأركان العامة، وتعيين الفريق الركن فياض بن حامد الرويلي مكانه.

كذلك، تم اعفاء الفريق الركن محمد بن عوض سحيم قائد قوات الدفاع الجوي من منصبه، وتعيين اللواء الركن مزيد بن سليمان العمرو مكانه.

كما تم اعفاء الركن فهد بن تركي بن عبد العزيز من منصب قائد القوات البرية، وتعيين اللواء الركن فهد بن عبد الله المطير مكانه.

وقضت الأوامر بتعيين اللواء ركن جار الله بن محمد العلويي قائدا لقوة الصواريخ الاستراتيجية.

Facebook Comments

Leave a Reply