يوم من التاريخ: 15 مارس 1939 زفاف ولي عهد إيران

في مثل هذا اليوم أُقيم حفل زفاف الأميرة فوزية شقيقة ملك مصر فاروق الأول على ولي عهد إيران في ذلك الوقت محمد رضا بهلوي.

يُذكر أن رضا بهلوي، شاه إيران كان يبحث عن زوجة لولي عهده ، وقد كانت مصر في تلك الفترة مملكة قوية. وفكّر الشاه رضا بتزويج إبنه لإحدى إخوات الملك فاروق، لكسب مصر في صفه في مواجهة أي عدوان.

كان الأبن معارضاً لفكرة الزواج، ولكن بعد زيارة له إلى مصر، وقعت عيناه على الأميرة فوزية فأنبهر بجمالها.

لكن زواجهما واجه بعض الصعوبات، حيث أن الملك فاروق كان متردداً بتزويج أخته، نظراَ للإختلاف المذهبي بين الزوجين الملكيين، وبعد المسافة بين إيران ومصر.

وفي إثر زفافها، سافرت الأميرة فوزية لتستقر في طهران، حيث واجهت عدة ضغوط من اختلاف العادات والتقاليد إلى مشاكل إنجاب ولي العهد لعرش الطاووس. بعد سنتين من زواجهما تنازل الشاه رضا عن الحكم لإبنه محمد ليصبح بذلك شاه إيران.

وتفاقمت المشاكل بين الأميرة وبين زوجها، لعدم استطاعتها إنجاب ولي عهد ذكر، وبسبب الضغوط اضطرت الأميرة فوزية لطلب الطلاق من الشاه، الذي وافق بشرط أن تترك ابنتهما معه وهو ما حصل في نهاية الأمر، لتعود فوزية إلى القاهرة وتتزوج من أحد أقاربها لاحقاً.

Facebook Comments

Leave a Reply